كمون..مهندس على رأس المنتدى المغربي من أجل الحقيقة والإنصاف

حسن كمون الرئيس الجديد للمنتدى المغربي للحقيقة والانصاف
سعيد أهمان

 انتخب حسن كمون رئيسا جديدا للمنتدى المغربي من أجل الحقيقة والإنصاف، اليوم الأحد، خلفا للمحامي مصطفى المانوزي الذي شغل نفس المنصب لولايتين متتاليتين في ختام أشغال المؤتمر الوطني الخامس للمنتدى بمدينة أكادير.

والرئيس الجديد للمنتدى حسن كمون حاز على دبلوم مهندس دولة من المدرسة الوطنية الفلاحية بمكناس، كما نال دبلوم الدراسات المعمقة في مجال التواصل والتنمية بجامعة تولوز بفرنسا، واشتغل سابقا مهندسا مسؤولا في تأطير قطاع الإصلاح الزراعي بالمديرية الإقليمية للفلاحة بمكناس.

وحاليا يدير المهندس حسن كمون مكتبا للدراسات وخبير في مجال التواصل و المشاريع الجماعية لدى منظمات وطنية ودولية. وقبله، شغل كمون شغل مهام المسؤولية بالمركز الوطني للدراسات و الأبحاث في الإرشاد الفلاحي.

وينتسب المهندس حسن كمون لحزب الطليعة الاشتراكي الديمقراطي، حيث كان عضوا باللجنة المركزية للحزب اليساري، ورئيسا سابقا لفرع الاتحاد الوطني للمهندسين المغاربةبمكناس.

وفِي نشاطه الحقوقي، عرف عنه كونه عضوا مؤسسا لفرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بمكناس، وعضوا مؤسسا للمنتدى المغربي للحقيقة و الإنصاف ونائب رئيسها السابق، وهو أيضا عضو مكتب الائتلاف المغاربي لمنظمات حقوق الإنسان، وأمين المال للتحالف الدولي ضد الاختفاء القسري.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...