كواليس تقديم قميص المنتخب.. وبنعطية يوجه رسالة للجماهير

حفل تقديم قميص المنتخب الخاص بنهائيات كأس العالم روسيا
صفاء بنعوشي

قدمت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، مساء اليوم الخميس، بالصخيرات القميص الرسمي للأسود، الخاص بنهائيات كأس العالم روسيا 2018، في الفترة الممتدة من 14 يونيو و15 يوليوز المقبل.

وتم اختيار ستة لاعبين من كثيبة رونار لتقديم القميص الوطني، ويتعلق الأمر بمبارك بوصوفة، المحترف بصفوف الجزيرة الإماراتي، وأمين حاريث، لاعب شالكه 04، وفيصل فجر، من صفوف خيتافي الإسباني، إضافة لثلاثي حراسة المرمى منير المحمدي، وياسين بونو ورضا التكناوتي.

وتم الاعتماد على اللون الأحمر بقميص المنتخب الوطني، حيث سيظهر اللاعبون بالمونديال في مباراتي إيران والبرتغال، في حين مباراة إسبانيا الأخيرة بدور  المجموعات، سيخوضها رفاق العميد مهدي بنعطية بالقميص ذو اللون الأبيض.

فوزي لقجع، رئيس الجامعة  الملكية المغربية لكرة القدم، وجه كلمته للاعبين على هامش حفل تقديم القميص، منوها بالمجهودات التي بذلوها خلال مباريات التصفيات الإفريقية.

وأضاف لقجع: " القميص الذي سترونه اليوم جميل، والدور عليكم لتبليله وتشريف الراية الوطنية خلال المحفل الكروي العالمي..نحن نثق بكم".

هيرفي رونار، مدرب المنتخب بدوره اختار توجيه رسالة للاعبين وأيضا للجماهير المغربية المتعطشة لمتابعة الكثيبة بالبطولة: " اليوم موعدنا لكتابة أول سطر بالمغامرة المونديالية، ومن هنا سنبدأ الاستعداد لكأس العالم، لنكون جاهزين يوم 15 يونيو المقبل، تاريخ أول مباراة أمام إيران".

وأضاف المدرب الفرنسي:"بإسم جميع الطاقم التقني واللاعبين أريد شركم، أريد أيضا توجيه كلمة لنواب الأمة الذين حضروا  الحفل، وأوكد نحن بحاجتكم، ونستعد بشكل جيد، من أجل تشريف ألوان الراية المغربية".

العميد بنعطية بدوره  قال كلمته بالحفل، مؤكدا أن جميع اللاعبين عازمين على بدل مجهودات جبارة بمباريات المونديال، لأن الجماهير المغربية انتظرت لفترة طويلة من أجل متابعة منتخبها بالبطولة، ومسؤولية الكثيبة إسعاد شعب يتنفس عشق الساحرة المستديرة.

وأردف نجم يوفنتوس الإيطالي، قائلا: " الرغبة والعزيمة وأيضا الحماس كلها عوامل اجتمعت اليوم داخل معسكر الأسود، وهدفنا واحد اليوم تشريف المغرب..تشريف كرة القدم بالمملكة، سنسافر لروسيا من أجل تقديم عرض مشرف ولا شيء غير ذلك".

ووجه رئيس جامعة الكرة الدعوة إلى أعضاء لجنة القطاعات الاجتماعية داخل البرلمان والتي يبلغ عددهم 44 فرداً، لتقاسم حفل ومائدة الإفطار مع اللاعبين، قبل تقديم قميص المنتخب الوطني المغربي بشكل رسمي، قبل أقل من 25 يوما على افتتاح البطولة.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...