"لارام" تفتح تحقيقا حول اصطدام إحدى طائراتها بطائرة تركية

و.م.ع / تيلكيل

أعلنت الخطوط الملكية المغربية، أنه وعلى إثر حادث الاصطدام بين إحدى طائراتها وأخرى تابعة للخطوط التركية الذي وقع، أمس الخميس بمطار أتاتورك بإسطنبول، تم فتح تحقيق لتسليط الضوء على هذا الحادث وتحديد المسؤوليات.

وأوضحت الشركة في بلاغ بهذا الخصوص، أن إحدى طائراتها وهي من نوع B-787 كانت، أمس الخميس، بصدد تأمين الرحلة AT911 الرابطة ما بين إسطنبول والدار البيضاء وعلى متنها 269 راكبا، مشيرة إلى أنه، وخلال توجه الطائرة نحو منصة الإقلاع على الساعة 14:45 حسب توقيت غرينتش، حدث اصطدام بسيط بين الجناح الأيمن للطائرة والجزء الخلفي لطائرة أخرى تابعة لشركة الخطوط التركية.

وأضاف ذات المصدر أنه، وعقب هذا الحادث الذي خلف بعض الخسائر المادية، تم إنزال الركاب الذين تكفلت بهم الشركة الوطنية من حيث النقل البري والإيواء والإطعام. وقامت الشركة أيضا بإرسال طائرة أخرى لنقل الركاب في اتجاه الدار البيضاء.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...