لارام تقدم روايتها واعتذارها عن جحيم رحلة من القاهرة إلى البيضاء

وكالات

 قالت الخطوط الملكية المغربية، اليوم الجمعة، أن إلغاء رحلتها (القاهرة-الدار البيضاء) أمس الخميس (فاتح مارس) ناجم عن عطل فني تعرضت له إحدى طائراتها.

وذكر منتصر بنسعيد مدير مكتب الشركة بالقاهرة، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن موظفي الشركة، قاموا أمس"عندما اتضح أن التدخل الفني لإصلاح العطل، سيتطلب وقتا أطول، بحجز غرف فندقية لجميع المسافرين على متن الرحلة الملغاة، في فنادق قرب مطار القاهرة الدولي".
كما تم إشعار كافة المسافرين، يضيف المسؤول ذاته، بموعد الرحلة في المساء وتمت إعادتهم من الفنادق إلى المطار.
وأشار بنسعيد إلى أنه "بعد إركاب المسافرين مساء أمس، لاحظ ربان الطائرة أن العطل لازال قائما وهو ما حتم على موظفي الشركة طلب إنزال الركاب من جديد من الناقلة ودعوتهم إلى العودة للفنادق بعد انصرام المدة اللازمة للتأكد من نجاعة الإصلاح".
إثر ذلك، عملت الخطوط الملكية المغربية على تأمين سفر جميع المسافرين الذين كان متوقعا سفرهم أمس الخميس، على متن الرحلة الصباحية للشركة (2 مارس) والتي أقلعت اليوم الجمعة في السادسة والنصف صباحا.
وفي نفس الوقت، يضيف المصدر ذاته، طلب موظفو الشركة من المسافرين الذين كانوا سيغادرون مطار القاهرة في الرحلة الصباحية للشركة، اليوم، انتظار بضع ساعات في فندق مجاور من أجل تأمين سفرهم في الطائرة الخاضعة للإصلاح الفني بالمطار.
وبالفعل، يؤكد بنسعيد "أقلعت الطائرة اليوم على الساعة الثالثة زوالا بكافة ركابها بعد موافقة الربان على نجاعة الإصلاح الفني".
وإذ تقدم الخطوط الملكية المغربية، "اعتذارها لزبنائها عن هذا الطارئ الخارج عن إرادتها"، فإنها تؤكد أن "جميع الترتيبات أخذت لتوفير الخدمات اللازمة لفائدة المسافرين في مثل هذه المواقف".
كما أن الخدمة، يضيف المسؤول ذاته، شملت أيضا نقل بعض الركاب في اليوم ذاته إلى وجهاتهم النهائية نظرا لارتباطاتهم العملية و العلاجية.

مواضيع ذات صلة

loading...