للمرة الثانية .. الوافي تستنجد بعبد الرؤوف لمحاربة التلوث في العيد

الشرقي الحرش

كشف مصدر مقرب من نزهة الوافي، كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة أن هذه الأخيرة وجهت دورية للمديرين الجهويين التابعين لها من أجل تكثيف الجهود لمواجهة ارتفاع النفايات خلال فترة العيد، وذلك عبر تفعيل الشراكات مع المجتمع المدني، والرفع من حملات التوعية والتحسيس بأضرار مخلفات الأضاحي، خاصة في ظل ارتفاع درجة الحرارة.

من جهة أخرى، ستلجأ الوافي للمرة الثانية إلى الكوميدي المغربي عبد الرحيم التونسي، الملقب بعبد الرؤوف، من أجل إقناع المغاربة بالحفاظ على البيئة ليلة عيد الأضحى، وتجنب رمي النفايات في الأماكن غير المخصصة لها. وكانت كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة قد بثت العام الماضي شريط فيديو على موقع "يوتيب" لا يتجاوز توقيته دقيقة وثانية واحدة، يظهر فيه الكوميدي المغربي عبد الرؤوف محذرا من الرمي العشوائي للنفايات، وخنق مجاري الصرف الصحي ببقايا ومخلفات الأضحية، قبل أن يدعوهم لجمعها في أكياس صديقة للبيئة ورميها في الأماكن المخصصة لها، وهو الفيديو الذي سيعاد ترويجه على المواقع الإلكترونية

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...