ماذا عساه يفعل أخنوش لشركة "سنطرال" بعد خمسة أسابيع من المقاطعة؟

هيئة التحرير

من المنتظر أن يلتقي عزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، المدير العام لشركة "سنطرال دانون" ديديي لامبلان، بعد عصر يوم الجمعة فاتح يونيو، للنظر في آثار المقاطعة لمنتوجات هذه الشركة التي استمرت منذ 20 أبريل الماضي.

ومن المتوقع أن يركز اللقاء المنتظر قبل الإفطار، حسب مصادر مطلعة، أن يدرس آثار المقاطعة على شركة "سنطرال دانون"، والتي كان من بينها إخبار منتجي الحليب الـ120 ألف حول مناطق التجميع الـ15، بأنه سيتم خفض 30 في المائة من الكمية المجمّعة، خصوصا بعد أن تم استقبال إنذار من المؤسسة، يوم السبت 26 ماي، بأن الأمر لم يعد مطاقا، وبأنه لا بد من تقليص الكميات المجمعة، حسب ما أعلن عنه ديديي لامبلان في حوار مع "ميديا 24"، نشرت معظم مضامينه "تيل كيل عربي".

وفضلا عن الإجراءات الجديدة المتعلقة بتخفيض الكمية المجمعة، سيتم، حسب المدير العام للشركة، وقف جميع العقود المحدودة المدة؛ أي التي لا تتجاوز مدتها 6 أشهر...

مواضيع ذات صلة