مدرب إشبيلية: هكذا يجب أن يُنظر إلى مباراة "السوبر" الإسباني في طنجة

صفاء بنعوشي

أكد بابلو ماشين، مدرب فريق إشبيلية، بأنه  مباراة "السوبر الإسباني" أمام برشلونة تعد لقاءً كرويا ويجب التعامل معها على هذا الأساس، وذلك على هامش الضجة الكبيرة التي رافقت قرار الاتحاد المحلي للعبة بإقامتها في أرض محايدة، وتحديدا بملعب طنجة الدولي.

وقال بابلو ماشين، اليوم الثلاثاء، في تصريحات إعلامية نقلها موقع " besoccer" في نسخته الاسبانية، إنه يفضل التركيز على الاستعدادات مع مجموعته، وترك الجدال القائم عن هوية الملعب وأيضا نظام المباراة، الذي سيتغير من ذهاب وإياب، إلى  لقاء واحد حاسم.

وأضاف المتحدث ذاته: " أعتقد بأن المباراة ستقام في مدينة طنجة المغربية، نحن الآن مطالبون باللعب في أي مكان يحدده المسؤولون عن الكرة في إسبانيا، وعلينا أن نكون جاهزين".

ماشين أوضح بأن المطلوب في هاته الحالات إخباره سلفا بوجهة "السوبر الإسباني"، لوضع آخر اللمسات قبل لقاء رفاق ميسي، وضبط جميع التفاصيل التي تهم المباراة الحاسمة والظروف المحيطة بها ليس غير.

وكان الاتحاد الإسباني لكرة قد أعلن قبل حوالي أسبوع، عن اختيار مدينة طنجة لاستضافة مباراة السوبر المحلي بين إشبيلية وبرشلونة، وتحديدا يوم 12 غشت المقبل، في انتظار تأشير الاتحاد الدولي للعبة "الفيفا" على الوجهة الجديدة للقاء.

لويس روبياليس، رئيس الاتحاد الإسباني للعبة أكد  في تصريحات إعلامية مباشرة بعد اجتماع المسؤولين عن الجهاز الوصي للعبة في إسبانيا ومسؤولين يمثلان الطرفان المشاركان في المسابقة، أن اختيار طنجة لتنظيم "السوبر" راجع إلى المناخ الجيد للمدينة المغربية إضافة لتوفير جامعة الكرة جميع الظروف اللازمة لاستقبال مباراة قد تستقطب أزيد من 40 ألف مشجعاً.

وأشار الرئيس، إلى أن هنالك مدينتي مدريد فالنسيا  كانتا مرشحتين أيضا، لكنهما لا تستوفيان الشروط الضرورية التي اتفق عليها جميع الأطراف، غلى أن يتم اتخاذ القرار مباشرة بعد اجتماع مع "الفيفا" لعرض تطورات الموضوع.

هذا وتم تحديد المكافآت المالية للناديين في  مليون دولار،  إضافة إلى تخصيص 6 آلاف تذكرة لأنصار برشلونة وأيضا إشبيلية، على أن يخصص الباقي للمشجعين المغاربة الراغبين في حضور العرس الكروي الإسباني، على غرار كأس الأبطال الفرنسية التي استقبلها نفس الملعب في يوليوز الماضي، بين باريس سان جيرمان وموناكو.

مواضيع ذات صلة

loading...