مسؤولون بـ"الفيفا": رونالدو وميسي شوها كرة القدم

ربط المتابعون غياب ميسي ورونالدو عن حفل الفيفا بمعرفتهما بنتائج اختيار المتوجين
صفاء بنعوشي

وجه المسؤولون داخل الاتحاد الدولي لكرة القدم، مساء اليوم الاثنين، انتقاداً لاذعا للثنائي كريستيانو رونالدو، من صفوف يوفنتوس، والأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم برشلونة، بسبب غيابهما عن حفل مراسيم التتويج بجائزة الأفضل.

واستقت صحيفة "ماركا" تصريحات من قادة "الفيفا" الذين أكدوا بأن اللاعبين شوهوا كرة القدم بشكل غير مباشر، في وقت كانوا ملتزمين بالمشاركة عندما احتكروا لسنوات الجوائز الفردية بالمسابقة.

وأضاف المصدر ذاته، أن المسؤولين ليسوا فقط الوحيدين اللذين انتقدوا سلوك ميسي ورونالدو، بل عبر أيضا مدربون ولاعبون عن الطريقة التي أصبح يتعامل بها اللاعبان، خصوصا في حال تسريب أخبار حول عدم فوزهما.

للإشارة، فقد سجلت الأمسية تتويج الفرعون المصري محمد صلاح، بجائزة أجمل هدفاً مزيحا أبرز هدافي القارة العجوز الذين ضمتهم القائمة النهائية على رأسهم ميسي وغاريث بيل، بنجامين بافارد، نجم منتخب فرنسا.

وقاد التصويت ديدي ديشامب، قائد "الديكة" للتتويج بكأس العالم روسيا 2018، للفوز بلقب أفضل مدرب في العالم، بعد أن انحصرت المنافسة بينه وبين كل من زين الدين زيدان، المدرب السابق لريال مدريد، ومدرب كرواتيا وصيف البطل زلاتكو داليتش، ليتسلم جائزته من طرف المدرب السابق للأرسنال أرسين فينغر.

وبالنسبة لحراس المرمى، فعادت الجائزة للبلجيكي تيبو كورتوا، الوافد الجديد على صفوف "الميرنغي"، مزيحا كلاً من كاسبر شمايكل والفرنسي هوغو لوريس من منصة التتويج.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...