مصرع طفلتين إثر غرقهما في صهريج ماء ضواحي تارودانت

لحظة انتشال جثتي الطفلتين من صهريج الماء
سعيد أهمان

لقيت طفلتان مصرعهما غرقا إثر سقوطهما داخل صهريج مائي معد لأغراض فلاحية بدوار الكرارمة التابع لجماعة الكدية البيضاء، ضواحي تارودانت، مساء أمس السبت.

 وأكد مصدر موقع "تيل كيل عربي"، أن الطفلتين الضحيتين هما على التوالي، "إكرام.س" ذات الأحد عشر ربيعا، و"سلمى.ش" ذات الثلاثة عشر ربيعا، كانتا تلعبان بمحاذاة الصهريج المائي للبلدة، لتسقطا فيه على حين غفلة إثر انزلاقهما، فيما كانت أسرتاهما منشغلتان بالإعداد للاحتفاء بعقيقة مولود جديد.

وأضاف المصدر ذاته، أن عناصر الوقاية المدنية انتقلت للموقع وانتشلت جثتي الطفلتين الضحيتين اللتين أودعتا بمستودع الأموات بالمركز الاستشفائي المختار السوسي بتارودانت، كما باشرت عناصر الدرك الملكي تحرياتها في القضية، بإشراف من النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بتارودانت.

 وتنامت في الآونة الأخيرة حالات غرق مماثلة سار ضحيتها أطفال وتلاميذ في مناطق هوارة (تارودانت) قضوا نحبهم غرقا في صهاريج مائية تستغل لري الضيعات الفلاحية، في غياب أية مراقبة أو تحويط أو تسييج لها.

مواضيع ذات صلة

loading...