مفاجأة غير سارة لروبير دي نيرو قبل وصوله إلى مراكش

تيل كيل عربي

توصل النجم السينمائي الامريكي روبير دي نيرو بطرد مشبوه اليوم الخميس بمقر سكناه.

ويأتي توصل روبير دي نيرو بالطرد بعد يوم واحد من بعض طرود ملغومة إلى شخصيات سياسية أمريكية يوم أمس، بينها المرشحة السابقة للرئاسة الأمريكية هيلاري كلينتون والرئيس الأمريكي باراك أوباما إضافة إلى شخصيات سياسية أمريكية معروفة بمواقفها المناهضة لليمين الأمريكي ومعارضتها لسياسة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خاصة فيما يتعلق بالهجرة.

وكان مقر القناة الأمريكية الإخبارية "سي إن إن" توصل بدوره بطرد ملغوم، ما أدى إلى أخلاء مقرها بالكامل يوم أمس الأربعاء.
ويعتبر روبير دي نيرو أول شخصية فنية تتوصل بدورها بطرد مشبوه.

مواضيع ذات صلة

loading...