منظمة الصحة العالمية تدق ناقوس الخطر ضد المضادات الحيوية

أ.ف.ب / تيلكيل

أظهر مسح لمنظمة الصحة العالمية اليوم الاثنين أن استخدام المضادات الحيوية يزيد بشدة في بعض الدول مشيرا إلى أن هناك حاجة لتحرك عاجل للحد من الاستهلاك غير الضروري لهذه الأدوية.

وبحث تقرير منظمة الصحة العالمية للرقابة على استهلاك المضادات الحيوية استخدام هذه المواد في 65 دولة. وتوصل التقرير إلى أن هولندا استخدمت 9.78 جرعة يومية محددة لكل ألف شخص وأن بريطانيا سجلت مثل هذا الرقم وأن تركيا سجلت نحو أربعة أمثاله عند 38.18 جرعة يومية محددة لكل ألف شخص.

وتشابه استهلاك المضادات الحيوية في إيران مع تركيا في حين سجلت منغوليا أعلى معدل بين الدول التي شملها المسح وهي 64.41 جرعة يومية محددة لكل ألف شخص.

وأفاد التقرير بأن جمع البيانات مهم لمعالجة مسألة مقاومة المضادات الحيوية والتي تمثل اتجاها يبعث على القلق ويجعل للبكتيريا مناعة في وجه هذه العقاقير.

وقالت سوزان هيل مديرة إدارة الأدوية الأساسية والمنتجات الصحية بمنظمة الصحة العالمية في بيان "تؤكد نتائج هذا التقرير الحاجة لتحرك عاجل مثل السياسات التي لا تسمح ببيع الأدوية إلا بوصفة طبية للحد من الاستخدام غير الضروري للمضادات الحيوية".

وسجلت بوروندي النتيجة الأقل وهي 4.44 جرعة يومية محددة لكل ألف شخص لكن منظمة الصحة العالمية عزت ذلك إلى عدم توفر الكثير من البيانات. وقد يشير الرقم الصغير أيضا إلى أن الاستهلاك قليل إلى حد يجعل السكان عرضة لخطر الأمراض المعدية.

وبلغ الاستهلاك الإجمالي للمضادات الحيوية في اليابان 14.19 جرعة يومية لكل ألف شخص أي قرابة نصف ما سجلته كوريا الجنوبية.

ولم يشمل المسح الولايات المتحدة والصين والهند.

أخبار أخرى