من بينهم 26 عنصرا من البوليساريو.. عدد ضحايا الطائرة العسكرية الجزائرية يصل 257 قتيلا

موقع تحطم الطائرة الجزائرية العسكرية
تيل كيل عربي

في حصيلة جديدة لعدد ضحايا سقوط الطائرة العسكرية الجزائرية، كشفت صحيفة النهار الجزائرية أن عدد الضحايا بلغ لحد الساعة  247 قتيلا  و10 أفراد من طاقم الطائرة، ليرتفع العدد إلى 257 قتيلا.

وحسب ما نقلته وكالة "رويترز" عن مصادر أمنية، تحدثت للصحافة الجزائرية، فإن 26 عنصراً على الأقل من جبهة البوليساريو من بين ضحايا تحطم الطائرة العسكرية، وأضافت وسائل الإعلام الجزائرية والدولية فإن الطائرة المنكوبة كانت متوجهة إلى المطار العسكري في تندوف.

وحسب المعلومات التي نشرتها  "النهار الجزائرية" فإن أغلب القتلى  من الأفراد العسكريين إضافة إلى بعض عائلاتهم.

المصدر ذاته، كشف أن عملية إجلاء جثث الضحايا إلى المستشفى المركزي للجيش بعين النعجة متواصلة قصد تحديد هوياتهم.

وأفادت وزارة الدفاع الجزائرية أن الحصيلة لا تزال مؤقتة، وتواصل عملية انتشال الجثث.

وتحطمت، صباح اليوم الاربعاء، طائرة عسكرية بالقاعدة العسكرية لبوفاريك (البليدة)، على بعد حوالي 30 كلم من الجزائر العاصمة، حسبما أفادت به وكالة الأنباء الجزائرية، استنادا لمصدر عسكري.

وأوضحت أنه تمت ملاحظة حريق ودخان كثيف منبعث من موقع الحادث، الذي يجهل سببه لحد الآن، دون أن تقدم أي توضيح حول عدد القتلى.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...