مهدي بنعطية: عشت مجموعة من الضغوطات وهذا ردي على المنتقدين

صفاء بنعوشي

رد الدولي المغربي مهدي بنعطية، المحترف بصفوف يوفنتوس، على منتقديه بعد قيادته الفريق إلى التتويج بكأس إيطاليا على حساب ميلان، للمرة الرابعة على التوالي.

قائد الأسود أكد في تصريحات إعلامية، بعد نهائي الكأس، أنه مر من ضغوطات عديدة بعد الأخطاء الدفاعية التي ارتكبها في مباريات سابقة، سواء من طرف الصحافة المحلية أو جانب من الجماهير، التي انتقدت أداءه، بعد مباريات دوري الأبطال وأيضا "الكالتشيو" الأخيرة أمام

وأوضح بنعطية: "لست الوحيد الذي ساهم في هذا التتويج، المجموعة كلها قدمت مسارا جيدا منذ أول المباراة وإلى غاية النهائي، الذي أجري بالمدينة الإيطالية الأقرب إلى قلبي".

وبخصوص الاستحقاقات المقبلة مع فريق "السيدة العجوز"، أردف بنعطية: " نريد التتويج بلقب الدوري المحلي، وسندافع على جميع حظوظنا من أجل ذلك، لدينا مباراة قوية في ملعب النهائي نهائية الأسبوع أمام روما ونجن جاهزون للمغامرة".

واختير الدولي المغربي مهدي بنعطية، قبل أيام، تاسع أفضل لاعب بالخط الدفاعي، خلال الثلاثة أشهر الأخيرة، بأكبر خمس دوريات في العالم (الليغا، البوندسليغا، البريمير ليغ، الليغ1،  الكالتشيو)، حسب المكتب الدولي للدراسة والرياضية.

وتمركز عميد الأسود تاسعا بـ86,8 نقطة في التصنيف، الذي اعتمد على معايير دقيقة أبرزها، إيقاع اللاعب بالمباريات، استعادة الكرات من المهاجمين، واللمسة الأخيرة، والتوزيع الجيد مع باقي اللاعبين.

كما ظهر إسم اللاعب السابق لروما، ضمن قائمة أفضل 500 لاعبا في العالم، خلال الموسم الرياضي الجاري، رفقة أبرز نجوم الأسود، كحكيم زياش، وكريم الأحمدي، وأشرف الحكيمي، وأيوب الكعبي، الذي دشن أولى مشاركته مع الفريق الأول بالمباراتين الوديتين، التي أجريت أولهما في تورينو أمام صيربيا وانتهت لصالح المغرب، وثانية بملعب محمد الخامس في البيضاء، أمام ممثل أسيا، منتخب أوزبكستان.

تجدر الإشارة، إلى أن بنعطية يعد ضمن اللاعبين الأساسيين بترسانة هيرفي رونار البشرية، سواء خلال مباريات التصفيات الأخيرة أو بكأس الأمم الإفريقية في نسختها الـ31، كما يعد ضمن أولى الأسماء التي حسمت بشكل نهائي مكانتها بقائمة المنتخب التي ستشارك بعد أقل من شهرين بنهائيات كأس العالم روسيا.

رد الدولي المغربي مهدي بنعطية، المحترف بصفوف يوفنتوس، على منتقديه بعد قيادته الفريق إلى التتويج بكأس إيطاليا على حساب ميلان، للمرة الرابعة على التوالي.

قائد الأسود أكد في تصريحات إعلامية، بعد نهائي الكأس، أنه مر من ضغوطات عديدة بعد الأخطاء الدفاعية التي ارتكبها في مباريات سابقة، سواء من طرف الصحافة المحلية أو جانب من الجماهير، التي انتقدت أداءه، بعد مباريات دوري الأبطال وأيضا "الكالتشيو" الأخيرة أمام

وأوضح بنعطية: "لست الوحيد الذي ساهم في هذا التتويج، المجموعة كلها قدمت مسارا جيدا منذ أول المباراة وإلى غاية النهائي، الذي أجري بالمدينة الإيطالية الأقرب إلى قلبي".

وبخصوص الاستحقاقات المقبلة مع فريق "السيدة العجوز"، أردف بنعطية: " نريد التتويج بلقب الدوري المحلي، وسندافع على جميع حظوظنا من أجل ذلك، لدينا مباراة قوية في ملعب النهائي نهائية الأسبوع أمام روما ونجن جاهزون للمغامرة".

واختير الدولي المغربي مهدي بنعطية، قبل أيام، تاسع أفضل لاعب بالخط الدفاعي، خلال الثلاثة أشهر الأخيرة، بأكبر خمس دوريات في العالم (الليغا، البوندسليغا، البريمير ليغ، الليغ1،  الكالتشيو)، حسب المكتب الدولي للدراسة والرياضية.

وتمركز عميد الأسود تاسعا بـ86,8 نقطة في التصنيف، الذي اعتمد على معايير دقيقة أبرزها، إيقاع اللاعب بالمباريات، استعادة الكرات من المهاجمين، واللمسة الأخيرة، والتوزيع الجيد مع باقي اللاعبين.

كما ظهر إسم اللاعب السابق لروما، ضمن قائمة أفضل 500 لاعبا في العالم، خلال الموسم الرياضي الجاري، رفقة أبرز نجوم الأسود، كحكيم زياش، وكريم الأحمدي، وأشرف الحكيمي، وأيوب الكعبي، الذي دشن أولى مشاركته مع الفريق الأول بالمباراتين الوديتين، التي أجريت أولهما في تورينو أمام صيربيا وانتهت لصالح المغرب، وثانية بملعب محمد الخامس في البيضاء، أمام ممثل أسيا، منتخب أوزبكستان.

تجدر الإشارة، إلى أن بنعطية يعد ضمن اللاعبين الأساسيين بترسانة هيرفي رونار البشرية، سواء خلال مباريات التصفيات الأخيرة أو بكأس الأمم الإفريقية في نسختها الـ31، كما يعد ضمن أولى الأسماء التي حسمت بشكل نهائي مكانتها بقائمة المنتخب التي ستشارك بعد أقل من شهرين بنهائيات كأس العالم روسيا.

مواضيع ذات صلة

loading...