مهيدية يفتح الباب لشركات جديدة للنقل الحضري بالعاصمة

ازحام وأسطول مهتريء للنقل الحضري بالرباط
هيئة التحرير

بعد فشل كل من شركة "فيوليا" و"ستاريو" في تدبير النقل الحضري داخل التجمع العمراني لمدن الرباط، سلا، تمارة والصخيرات، أعلن والي جهة الرباط، سلا القنيطرة، محمد امهيدية، عن انطلاق طلب عروض وطنية ودولية، الأسبوع المقبل، لتكليف شركة أو شركات بتدبير هذا المرفق، الذي يعيش إلى اليوم على وقع الاضطرابات والمشاكل، خاصة في ما يتعلق بالأسطول المهترئ وقلة عدد الحافلات.

والي الجهة، صرح خلال إعلان فتح التوصل بطلب العروض، في سياق تقديمه لحصيلة مجلس عمالة الرباط الفترة من أكتوبر 2015 إلى أكتوبر 2017، شدد على أن من سيفوز بهذه الصفقة، ملزم بـ "تدبير هذا المرفق وفق المستوى المطلوب، وأن تقدم خدمة عمومية ذات جودة عالية وتحترم دفتر التحملات". مشيرا إلى أن "السلطات الوصية تعمل على تجديد أسطول النقل بالتكتل العمراني المذكور".

للإشارة، تم تفويض النقل الحضري بالعاصمة الرباط والمدن المحيطة بها، عام 2009 لشركة "فيوليا" التي انسحبت بعد أقل من سنة من توليها لتدبير القطاع، وجاءت بعدها شركة "تستاريو" عام 2010، العجز المالي والحالة المهترئة لأسطولها الذي لم يتجاوز 300 حافلة، حالا حسب ما هو معلن، من توفيرها لخدمة نقل تجيب على حاجيات الجهة، يلجأ فيها 55 في المائة من السكان للنقل العمومي، يستخدمون 58 خطاً، ويبلغ عددهم قرابة 60 مليون مسافر. حسب أرقام مجلس جهة الرباط.