نبيل عيوش يلتحق بالمقاطعين ويسحب "غزية" من إسرائيل

تيل كيل عربي

اضطر المخرج نبيل عيوش إلى إعلان سحب فيلمه من مهرجان إسرائيلي، بعدما تعرض لانتقادات شديدة، بعد برمجة فيلمه "غزية" في المهرجان المقام في مدينة حيفا، في عز اشتداد المقاطعة على الدولة العبرية.

وقال نبيل عيوش، في بلاغ اطلع عليه "تيل كيل عربي"، إن "غزية" برمج في المهرجان دون أخذ موافقته، خاصة وأن الحقوق التجارية للفيلم هي من حق المنتج، الذي باع حقوق التوزيع لشركة مختصة، وأن برمجته وعرضه في مهرجانات عالمية تتم دون أخذ موافقة المخرج.

واعتبر عيوش أنه رغم ذلك، فإنه طلب من الشركة سحب فيلمه من مهرجان حيفا الإسرائيلي، وقال "رغم أني اعترضت دووما على سياسة المقاطعة، خاصة الثقافية، لأنني أعتبر الثقافة إحدى السبل الفعالة في التقارب وتبادل الأفكار بين الشعوب".

وأضاف عيوش إنه ليس محتاجا لإظهار تضامنه مع القضية الفلسطينية، والتي سبق له أن عالجها في فيلمه "ماي لاند"، وأضاف "غير أنه في السنوات الأخيرة، قتلت السياسة اللاإنسانية للحكومة الإسرائيلية في حق الفلسطينيين، سياسة مدعومة من طرف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وحلفائه من اليمين المتطرف في أوروبا، كل أمل في التقارب، بما فيه التقارب الثقافي".

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...