نهائي "الرجاء" بكأس "الكاف" يؤجل إغلاق "دونور" مجدداً

صفاء بنعوشي

تتجه إدارة "كازا إيفنت" المكلفة بتدبير مركب محمد الخامس بالدار البيضاء إلى تأجيل الصيانة التي تهم عشب الملعب إلى ما بعد نهائي كاس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، الذي سيجمع في 23 نونبر المقبل فريق الرجاء الرياضي بضيفه "فيتا كلوب" الكونغولي.

مصادر رجاوية قالت، لـ"تيل كيل عربي"، إن المباراة لن يتم نقلها إلى ملعب الأمير مولاي عبد الله، كما تم تداوله بين الأنصار، على غرار المواجهات السابقة للغريم الوداد الرياضي بعصبة الأبطال الإفريقية.

وأضاف المسؤول الرجاوي: "أود طمأنة جماهيرنا، فالمباراة ستجرى يوم 23 نونبر بحسب التعديل الذي أجراه "الكاف" على موعدها على أرضية ملعب محمد الخامس، والملعب سيكون مفتوحا أمامنا في واحد من اللقاءات الهامة التي نحتاج فيها إلى دعم المغاربة وليس الرجاويين فقط".

وتسببت مباراة المنتخب الوطني المغربي ونظيره الكاميروني، يوم 16 نونبر المقبل، لحساب التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية، إلى تأجيل إغلاق أبواب "دونور"، بعد إعلان الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم رسمياً اختيار الملعب لاستضافة الجولة الحاسمة بدلاً من مركب مولاي عبد الله بالرباط، لتجد الشركة نفسها مجدداً في ورطة قبل نهائي الرجاء بالمسابقة القارية.

 

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...