نيمار: كأس العالم روسيا 2019 معاناة لن أنساها

صفاء بنعوشي

يبدو أن النجم البرازيلي نيمار داسيلفا لن ينسى الضغوطات التي مر بها بالنسخة الـ21 لنهائيات كأس العالم روسيا 2018، والتي غادرها منتخب "السامبا" من دور الثمانية.

نيمار قال، في تصريحات إعلامية، صباح اليوم الأربعاء، إثر فوز المجموعة ودياً بثان مباراة ودية أمام السالفدور بخماسية: "من الجيد أن تعود النتائج الإيجابية إلى المنتخب البرازيلي ولو ودياً، لقد عشنا بكابوس خلال المونديال الأخيرة".

وأردف المتحدث ذاته: "عشت ذكريات سيئة في كأس العالم الأخير لن أنساها، لقد كانت بمثابة السقوط الشخصي".

وتمكن المنتخب البرازيلي من الفوز أمام المنتخب الأمريكي بثنائية نظيفة قبل خمسة أيام، يليها اكتساح لمرمى "السالفادو" بخمسة أهداف دون رد، وقع خلالها لاعب باريس سان جيرمان هدفاً وساهم في صناعة ثلاثة.

تجدر الإشارة إلى أن النجم السابق لبرشلونة يمر بظروف متوترة مع النادي الباريسي، بسبب رغبته في تغيير الأجواء والعودة لمنافسات "الليغا"، التي غادرها قبل حوالي السنة في إحدى أغلى الصفقات بتاريخ كرة القدم، بعد أن قرر دفع الشرط الجزائي بعقد للكتالوني والانتقال لـ"الليغ 1".

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...