نيمار يودع زملاءه بباريس سان جيرمان.. وريال مدريد يرقب صفقة "الموسم"

صفاء بنعوشي

يبدو أن البرازيلي نيمار داسيلفا، المنتقل حديثا إلى صفوف باريس سان جيرمان، مصر على أن يكون للعام الثاني على التوالي نجم "الميركاتو" الصيفي، بعد قراره عدم العودة إلى ملعب الأمراء بعد المشاركة بنهائيات كأس العالم روسيا 2018.

صحيفة "ماركا" المقربة من ريال مدريد، قالت إن اللاعب ودع زملاءه بباريس، وهو نفس السيناريو الذي اتبعه الموسم الماضي بعد مغادرته لبرشلونة بشكل مفاجئ، في وقت كان زملاؤه بالنادي يؤكدون بأن الأمر لن يتجاوز نطاق الإشاعة.

وأضاف المصدر ذاته، أن والد نيمار ووكيل أعماله في نفس الوقت، التقى قبل أيام بمسؤولي ريال مدريد  لترتيب انتقال ابنه إلى السانتياغو بيرنابيو، بدون ضجة.

وشددت الصحيفة  بأن إدارة النادي الملكي لا تريد الدخول في مشاكل مع باريس سان جيرمان، وستنتظر ما سيسفره لقاء والد نيمار بالمسؤولين الفرنسيين، قبل تقديم عرضها بشكل رسمي.

وتنبأت "ماركا" بتكرار سيناريو الموسم الماضي، في حال تشبث نيمار بالرحيل فسيكون أمامه حل واحد وهو دفع الشرط الجزائي بعقده، والانتقال إلى مجاورة كريستيانو رونالدو بـ"الميرنغي".

في المقابل، فضل النادي الباريسي عدم توضيح حقيقة رغبة اللاعب في تغيير الأجواء بعد أقل من سنة على انتقاله، لكنها اكتفت بنشر صورة له بالحساب الرسمي على "تويتر" قبل ساعات، وهو يرتدي القميص الجديد الخاص بالمجموعة للموسم الرياضي المقبل.

تجدر الإشارة، إلى أن علاقة نيمار داسيلفا ومسؤولي باريس سان جيرمان متوترة، بعد الإصابة الأخيرة التي تعرض لها في مباراة مارسيليا، إذ طالب الطاقم الطبي للفريق ببقائه لتلقي العلاجات في فرنسا، لكنه أصر على أن يتابع طبيب المنتخب البرازيلي حالته الصحية في ريو ديجانيرو.

مواضيع ذات صلة

loading...