هدف مكسيكي قاتل يخرج الوداد من سباق كأس العالم للأندية

نور الدين إكجان

إنهزم نادي الوداد الرياضي البيضاوي، أمام خصمه "باتشوكا" المكسيكي، برسم دور ربع نهائي النسخة السابعة عشرة، من كأس العالم للأندية، بعد أن تلقت شباكه هدفا قاتلا في حدود الدقيقة 111 من الشوط الإضافي الثاني، ما وضع  حدا لمشاركته منذ المباراة الأولى في البطولة.

بداية الشوط الأول من المقابلة، التي انتهت قبل قليل من الآن (15h35)، عرف ضغطا وداديا عن طريق المهاجم أشرف بنشرقي، الذي فرضت تحركاته سكون نادي "باتشوكا" إلى الدفاع، قبل أن يعود المكسيكيون إلى الضغط على مرمى زهير العروبي، طيلة أطوار الشوط الأول، مضيعين عددا من الفرص السانحة للتسجيل، أبرزها التي أبعدها متوسط دفاع الوداد الرياضي أمين العطوشي، من أمام مهاجمي نادي "باتشوكا" المكسيكي، في الدقيقة الأربعين.

الشوط الثاني، من المباراة عرف مدا هجوميا كبيرا لـ"باتشوكا"، قبل أن يتدارك المدرب الحسين عموتة، الأمر ويقحم الجناح السريع اسماعيل الحداد، في الدقيقة الستين.

أول لمسة وانسلال لاسماعيل الحداد، شكل خطورة كبيرة، على مرمى المكسيكين، عندما انسل من الجهة اليمنى وسدد كرة مخادعة ارتطمت بالعارضة الأفقية لباتشوكا، قبل أن يتعرض عميد الوداد الرياضي، ابراهيم النقاش، للطرد في حدود الدقيقة السابعة والستين، بعد تدخل خشن في حق رودريغيز، لاعب نادي "باتشوكا"،  ليصعب بذلك مهمة الوداد الرياضي في تسجيل الهدف الأول، وجعله يعود إلى الوراء، بشكل تام للمحافظة على شباكه، لينتهي الشوطان الأساسيان، بنتيجة التعادل السلبي.

الشوط الإضافي الأول لم يختلف عن مجريات نهاية الشوط الثاني، حيث استمر "باتشوكا" في عملية الضغط على مرمى الودادين، الذين تراجعوا بشكل كبير إلى مناطقهم، في ظل النقص العددي، قبل أن يعلن الحكم نهاية الطور الأول، لينهار الوداد بعدها في الشوط الإضافي الثاني، عندما تلقت شباكه هدفا في حدود الدقيقة 111 عن طريق رأسية مركزة، لإيريك كوزمان، استقرت في مرمى زهير العروبي.

أخبار أخرى