هذه خسائر"سنترال دانون" بعد خمسة أشهر من المقاطعة

اعترفت الشركة بتأثير المقاطعة بشكل كبير على مبيعاتها
تيل كيل عربي

أعلنت شركة "سنترال دانون" عن تكبدها لخسائر فادحة خلال الستة أشهر الماضية بسبب حملة المقاطعة التي انطلقت في شهر أبريل المنصرم، واستهدفت بشكل رئيس حليبها "سنترال".

وكشفت النتائج نصف السنوية للشركة أن رقم معاملاتها تراجع بنسبة 19 في المائة، أي أنه انتقل من 3.22 مليار درهم إلى 2.61 مليار درهم.

ووفق ما كشفته الشركة فإن خسائرها بلغت 115 مليون درهم خلال هذه الفترة، وهو ما انعكس على نتائجها الصافية السنوية.
وكانت شركة "سنترال دانون" التي خاضت حملة تواصل غير مسبوقة من أجل تجاوز أثار المقاطعة والتصالح مع المستهلكين، أعلنت نهاية شهر يوليوز المنصرم أن مبيعاتها سجلت تراجعا بنسبة 40 في المائة.

وكانت الشركة، التي تلقت مساندة من الشركة الأم "دانون الدولية"، أطلقت جلسات تواصل في خمس مدن من أجل الانفتاح على مقترحات المستهلكين من أجل تحديد ثمن بيع مناسب لحليبها، توصلت بعدها إلى قرار بخفض سعر نصف لتر من الحليب من 3.50 دراهم إلى 3.20 داهم، مع إطلاق منتج جديد هو حليب نصف دسم بسعر 2.50 درهم.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...