هكذا وزع مولاي حفيظ العلمي المناصب على رؤوس صناديقه الاستثمارية الخمس

تيل كيل عربي

اتضحت معالم التغيير البنيوي لمجموعة سهام المملوكة لوزير الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي مولاي حفيظ العلمي، بعد أن فوتت ذراعها المتخصص في التأمينات للعملاق الجنوب إفريقي "سانلام" في صفقة تعدت المليار دولار.

وإذا كان مولاي حفيظ العلمي سيستمر على رأس المجموعة التي خلقت خمس صناديق استثمارية موزعة على قطاعات مختلفة، فإنه فضل إقحام ابنه امحمد العلمي ليكون الرجل الثاني في المجموعة بينما اتجهت ابنته أنيسة العلمي إلى صندوق خاص بالتعليم الخصوصي.

ففي 3 من غشت الجاري، قامت المجموعة بإنشاء ست شركات لتنظيم أنشطتها المستقبلية، خمسة منها موزعة على قطاعات حساسة وهي قطاع التعليم (صندوق سهام التعليمي)، قطاع الخدمات المرحلة (صندوق سهام للأوفشورينغ) ، والصحة (صندوق سهام للرعاية الصحية)، والعقار (سهام ريال ستيت فاوند) وأخيرا صندوق مخصص للإعلام (صندوق سهام الإعلامي). أما الشركة السادسة فهي "سهام مانجمنت فاوند" فستوكل لها إدارة الصناديق الخمسة السالفة الذكر.

حصة الأسد

احتفظ مولاي حفيظ العلمي برئاسة هذا الكيان الإداري المتشعب، الذي يستمد من الإدارة الهرمية للشركة القابضة نموذجا للتسيير الصناديق الخمسة، إذ اختار كلا من محمد المرزوقي، مديرا للشؤون المالية، وفلورنس هياثنت، كمديرة قانونية، وغالية بنعبدالجليل مدير الإستراتيجيات، وأحمد بناني كمدير ملحق.

ولم ينس مولاي حفيظ العلمي أبناءه في التشكيلة الهرمية، خاصة وأن اسم "سهام" ما هو إلا تشكيل للحروف الأولى لأسرته المكونة من ابنه امحمد وابنته أنيسة وزوجته أمينة إضافة إلى اسمه حفيظ.

وهكذا عين نجل مولاي حفيظ محمد العلمي، البالغ من العمر 29 عاما، الذي شغل المدير العام لتأمينات سهام، وأحد المشرفين على صفقة "سانلام" إلى جانب كل من نادية فتاح ورايموند فرحات، على رأس المجلس الإداري لصندوقين معا، هما "سهام ميديا" المتخصص في الإعلام وصندوق "سهام ريال ستيت فاوند" المتخصص في التطوير العقاري.

آنسة التعليم

عينت الابنة الصغرى أنيسة العلمي والبالغ عمرها 26 سنة على رأس المجلس الإداري لـ"صندوق سهام إيدكاسيون" الخاص بالتعليم، بعدما كانت مكلفة بمهمة في "سهام للتأمينات".

وسستكون أنيسة إلى جانب غيثة لحلو في المجلس الإداري للصندوق الخاص بالتعليم التابع للهولدينغ، والتي تمتلك 5 في المائة من رأس مال الصندوق الاستثماري، خاصة وأن لحلو سبق لها أن ترأست مجموعة "سانا" للتعليم الخصوصي.

أما في ما يتعلق بالتنظيم الهرمي لباقي المجموعة، سيترأس الرئيس التنفيذي السابق لـ"كولينا" والمستشار الحالي لرئيس المجموعة ريموند فرحات، صندوق سهام الصحي، بينما ستترأس غيتة لحلو، التي شغلت منصب مدير عام لمجموعة "فون غروب"، ستترأس صندوق سهام للخدمات المرحلة "الأوفشورينغ".

مواضيع ذات صلة

loading...