وزارة التربية الوطنية تفتح باب الحركة الانتقالية.. وتسمح لأطر الأكاديميات بالمشاركة فيها لأول مرة

موسى متروف

فتحت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، قطاع التربية الوطنية، باب المشاركة في الحركة الانتقالية لسنة 2019 الخاصة بمدرسات ومدرسي الأسلاك التعليمية الثلاثة إلى غاية يوم الخميس 8 نونبر 2018، "في إطار التحضير المبكر للدخول المدرسي 2019-2020".

وحسب بلاغ لوزارة سعيد أمزازي فإن الأمر يتعلق في هذه الحركة الانتقالية، التي ستجرى من خلال الخدمة الإلكترونية http://haraka.men.gov.ma، بأساتذة التعليم الابتدائي والثانوي الإعدادي والثانوي التأهيلي من أطر الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين وأطر الوزارة المتوفرون على أقدمية سنة دراسية في منصبهم الحالي.

ولأول مرة يتم السماح لأطر الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين بالمشاركة في هذه الحركة الانتقالية التعليمية وذلك قصد الانتقال داخل الجهة التي يعملون بها، كما تم السماح لأساتذة التعليم الثانوي الإعدادي وأساتذة التعليم الثانوي التأهيلي باختيار المؤسسات التعليمية والجماعات على غرار أساتذة التعليم الابتدائي.

وقد تم كذلك، حسب المصدر ذاته، تخفيض سنوات الاستقرار في المنصب من 20 سنة إلى 16 سنة في المنصب الحالي بالنسبة للأستاذات والأساتذة الذين يستفيدون من الأولوية في التباري على المناصب.

وللاطلاع على جميع المعطيات المتعلقة بالحركة الانتقالية التعليمية لسنة 2019، يمكن تحميل المذكرة الصادرة في هذا الشأن من خلال البوابة الرسمية للوزارة www.men.gov.ma.

مواضيع ذات صلة

loading...