وزير الرياضة الجزائري يجدد الدعوة لتنظيم مغاربي مشترك في نسخة 2030

صفاء بنعوشي

جدد محمد حطاب، وزير الشباب والرياضة الجزائري، أمس الأحد، دعوته إلى تقديم ملف مشترك مغاربي (المغرب- تونس- الجزائر) لاستضافة نهائيات كأس العالم 2030، وذلك على إثر سقوط المغرب بفارق أصوات كبير خلال ترشحه أمام الثلاثي الأمريكي، كندا والمكسيك والولايات المتحدة الأمريكية لمونديال 2026.

وأوضح وزير الشباب، على هامش مؤتمر صحفي في اختتام الألعاب الإفريقية للشباب، أن تقديم ملف مغاربي مشترك سيقوي من حظوظ الدول العربية والإفريقية للظفر بالتنظيم، خصوصا وأن المغرب والجزائر وتونس تتوفر على بنيات رياضية جاهزة، إن هي اختارت الترشح الثلاثي.

وأكد حطاب أن فكرة استضافة المغرب العربي للمونديال ستدر الكثير على القارة السمراء، كما أن القرب الجغرافي بين البلدان الثلاثة سيلعب دورا هاما لإغراء المصوتين، في انتظار أن تترجم الفكرة على أرض الواقع.

وسبق لفوزي لقجع، رئيس جامعة الكرة، التأكيد رسميا على تقديم المغرب لملف الترشح لتنظيم نهائيات كأس العالم 2030، مشيرا إلى أن صيغة الملف سيتم حسمها بقرار سياسي بدرجة أولى.

وعن اختيار ملف مشترك مغاربي أو مع بلدين أوروبيين، شدد لفجع على أن الأمر سيتم أيضا مناقشته مستقبلاً، نافيا أي أخبار تخص موافقة المغرب النهائية والرسمية على صيغة التنظيم.

وسبق لممثلين عن الإتحاد التونسي وأيضا الجزائري أن تقدموا باقتراح مباشر إلى لقجع على هامش اجتماع "الفيفا" الأخير بروسيا، وهي الخطوة التي لاقت تجاوبا كبيرا من طرف الفعاليات الرياضية المغاربية.

تجدر الإشارة إلى أن المغرب خسر رهان تنظيم البطولة الكروية العالمية في نسخة 2026 لصالح الثلاثي الأمريكي بـ134 صوتًا مقابل 65 صوتًا فقط، حصل عليها الملف المغربي، بينما امتنعت ثلاثة اتحادات عن التصويت.

 

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...