وصفة حزب الاستقلال لحكومة العثماني للخروج من "ورطة" التوقيت الصيفي

تيل كيل عربي

طالبت اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال حكومة سعد الدين العثماني بالتراجع عن قرارها بالإبقاء على التوقيت الصيفي "الذي كان متسرعا ومرتبكا وغير مدروس، بالنظر إلى تداعياته السلبية ومخاطره المحتملة على مستوى التعليم والأمن والقطاعات الإنتاجية وخدمات المرفق العمومي".

وذكرت قيادة حزب "الميزان"، خلال اجتماع أمس الأربعاء، حسب بلاغ صادر عن الحزب يومه الخميس، بالموقف الذي عبر عنه المجلس الوطني للحزب في بيانه الصادر يوم 27 أكتوبر الماضي والذي "استهجن القرار الارتجالي"، داعية الحكومة إلى "مباشرة حوار حقيقي مع الفاعلين الاجتماعيين والاقتصاديين والمجتمع المدني المعني وتوسيع النقاش العمومي إلى مختلف أطياف المجتمع، للتداول في قرار الساعة القانونية للمملكة قبل عرضه على المسلسل التشريعي".

كما دعت اللجنة التنفيذية لحزب علال الفاسي إلى "إسناد النقاش العمومي والتداول التشريعي في هذا الموضوع بدراسة رصينة وذات قيمة علمية وتحليلية عالية، وذلك وفق شروط مرجعية واضحة ومحددة، بما في ذلك الاعتماد على القاعدة الإحصائية الرسمية في اختيار العينة التي ستشملها الدراسة، وإدراج مؤشرات رضا المواطن والمقاولة في بلورة مخرجاتها وتوصياتها والسناريوهات التي تقترحها".

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...