3 لاعبين يغيبون عن المنتخب المغربي بسبب الإصابة وطبيب الأسود يوضح

استعدادات المنتخب المغربي في تورينو مستمرة
صفاء بنعوشي

خيم شبح الإصابة على معسكر المنتخب الوطني المغربي بتورينو، وذلك استعدادا للمباراتين الوديتين أمام كل من صيربيا، غدا الجمعة، بالملعب الأولي، ومواجهة أوزبكستان في الدار البيضاء، بداية الأسبوع المقبل.

وغادر الثلاثي يوسف أيت بناصر، لاعب كان الفرنسي، والحارس الثاني ياسين بونو، المحترف بصفوف جيرونا، وأشرف حكيمي، نجم ريال مدريد الصاعد، تجمع الأسود، بعد تأكد إصابتهم وصعوبة لحاقهم بالمباراتين الإعداديتين، تأهبا للمشاركة الخامسة للمغرب بنهائيات كأس العالم، في نسخته 21.

عبد الرزاق هيفتي، طبيب المنتخب، أكد في دردشة قصيرة مع الموقع الرسمي لجامعة الكرة، أن كلا من بونو وأيت بناصر واللاعب الشاب أيوب ياسين، تعرضوا لإصابة سابقة مع أنديتهم، والتحقوا بالمعسكر التدريبي مرفقين بتقارير طبية تؤكد الأمر.

وأضاف هيفتي: "بعد الفحوصات الطبية الدقيقة، تأكد لنا استحالة مشاركة بونو وأيت بناصر بالمباراتين المقبلتين، لحاجتهما لفترة راحة تقارب العشرة أيام، لذا تم السماح لهما بالمغادرة، في حين أن المحترف بصفوف أوتريخت ياسين، لازال تحت العناية الطبية لطاقم الأسود في انتظار الحسم في خوضه للقاء صيربيا وأوزبكستان من عدمه".

اقرأ أيضاً: هذا ما أسفرت عنه قرعة دوري أبطال إفريقيا وكأس "الكاف"

وبخصوص الحالة الصحية لحكيمي، أوضح المتحدث ذاته، أن "المدافع تعرض لإصابة في ثان حصة تدريبية للمنتخب بتورينو، ليتبين بأنها لا تدعو للقلق، لكن فريقه طالبه بالالتحاق بمقره للوقوف في مدريد، والخضوع لفحوصات طبية دقيقة".

طبيب المنتخب الوطني المغربي، أشار إلى أن مشاركة لاعب ريال مدريد بالمواجهتين المقبلتين ليست مؤكدة، في انتظار التقرير  الذي سيسلمه النادي الملكي لمدافعه خلال الساعات المقبلة.

ويتجه هيرفي رونار، مدرب المنتخب الوطني، إلى توجيه الدعوة إلى لاعبين من الدوري المحلي للمشاركة بالشطر الثاني من استعدادات الأسود، لتعويض غياب العناصر المصابة، ومنحهم فرصة الالتحاق بثان ودية أمام أوزبكستان، بملعب محمد الخامس، خصوصا وأن المنافسة ستكون على أشدها بين المحترفين ونجوم البطولة، للظفر بثقة الناخب الوطني ومكان بلائحته النهائية للمونديال.

اقرأ أيضاً: "موروكو2026"..سفراء المغرب في جولة أوروبية للترويج للملف المونديالي

أما عن تجمع المنتخب المغربي الإعدادي قبل "المونديال"، فقد استقر رونار على تاريخ 21 ماي المقبل، لافتتاح مرحلة الإعدادات بمركز التداريب المعمورة بسلا، لمدة أسبوع، مع إمكانية برمجة مباراة ودية واحدة، ثم الالتحاق بعدها بإحدى منتجعات سويسرا، قبل أسبوعين من انطلاق العرس الكروي العالمي.

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم"فيفا"، قد فرض على جميع المنتخبات المشاركة بالبطولة العالمية، التواجد بروسيا قبل خمسة أيام على الأقل، من انطلاق النسخة الواحدة والعشرين للمونديال.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...