ONCF يفتح تحقيقا في أسباب اندلاع حريق بقطار وجدة

النيران تلتهم قاطرة قطار وجدة
هيئة التحرير

شب حريق مساء اليوم السبت، بأحد القطارات الرابطة بين مدينتي طنجة ووجدة، ما أضطر المسافرين إلى مغادرة القطار، وفتح المكتب الوطني للسكك الحديدية تحقيقاً لمعرفة أسباب اندلاع الحريق.

وعقب الحادث، اتصل "تيل كيل عربي" بالسؤولين في المكتب الوطني للسكك الحديدية، لمعرفة أسباب الحريق وظروف وقوعه والإجراءات التي تم اتخاذها، كذلك السؤال عن هل تم تسجيل أي إصابات على خلفية الحادث في صفوف المسافرين أو المستخدمين؟

وكان رد المكتب عبر بلاغ توصل به الموقع، جاء فيه، أن الحريق شب حوالي الساعة السادسة و48 دقيقة اليوم السبت، واندلع في أنبوب العادم بالقاطرة، في ظروف لم تحدد بعد من طرف المكتب، حيث توقف القطار بمنطقة عين توجطات.

وأضاف البلاغ ذاته، أنه "تم إجلاء جميع الركاب من القطار، وتدخلت مصالح الإطفاء التابعة للمكتب ما مكن من السيطرة على الحريق".

وتابع بلاغ المكتب الوطني للسكك الحديدية، أنه تم نقل الركاب عبر قطار آخر نحو وجهاتهم، كما وجه اعتذاره لهم، دون أي يشير إلى تسجيل إصابات بسبب الحريق.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...