الحكيمي لاعب الريال و المنتخب: المغرب ليس مرشحا للظفر بكأس العالم.. لكن أملنا أن نقدم كرة قدم جميلة

لاعب المنتخب المغربي أشرف الحكيمي
صفاء بنعوشي

قال الدولي المغربي أشرف الحكيمي، لاعب فريق ريال مدريد، إن المنتخب الوطني لديه حماس ورغبة شديدة لخوض أدوار متقدمة من نهائيات كأس العالم روسيا 2018، بالرغم من أن القرعة وضعت الأسود في أقوى المجموعات التي تضم كلا من إسبانيا، والبرتغال، وإيران.

وأضاف الحكيمي، في لقاء مباشر مع متابعيه على "الانستغرام": "المغرب ليس مرشحا للظفر بكأس العالم والأمر واضح، لكن كلنا ثقة بأننا نستطيع تقديم كرة جميلة، وتجاوز دور المجموعات".

وبخصوص سؤال متابعيه حول إمكانية التحاق نيمار بأسوار البيرنابيو، رد اللاعب بأن النجم البرازيلي سيكون مرحبا به في ريال مدريد بالتأكيد، لأن أفضل لاعبي العالم مكانهم دائما يكون رفقة الملكي.

وحرص الدولي المغربي على الحديث عن قدوته داخل ريال مدريد، مشيرا إلى كريستيانو رونالدو  باعتباره مثالا للاعب النموذجي، الذي يجب أن يقتدى به، إضافة إلى داني كارفخال ومارسيلو، اللذين يكونان دائما في الاستماع له.

مباراة نهائي الأبطال كانت ضمن النقاط التي تطرف لها الحكيمي خلال لقاءه المباشر مع الجماهير عبر "الانستغرام"، إذ أكد أن مواجهة ليفربول لن تكون بالسهلة، لأن الفريق أتبث مباراة تلو الأخرى أن لديه مجموعة عظيمة.

وأضاف: "نحن نعمل أيضا يوميا لمنح الفرحة لجماهير ريال مدريد، والوصول إلى نهائي كييف أتبث بأننا نستحق الأفضل، وسنسعى للدفاع عن اللقب القاري ولما لا التتويج به للسنة الثانية على التوالي".

وختم أصغر لاعب بالمنتخب الوطني المغربي حديثه، بالتأكيد على شعوره بالتميز مع ريال مدريد، بالنظر إلى الحفاوة الكبيرة وأيضا الدعم الذي حظي به فور صعوده للتدرب مع الكبار، سواء من طرف زين الدين زيدان، أو باقي اللاعبين.

تجدر الإشارة إلى أن مستقبل أشرف الحكيمي مع ريال مدريد لم يحسم بعد، إذ كشفت تقارير إعلامية سابقة عن إمكانية إعارته إلى إحدى الأندية الإسبانية لاكتساب مزيد من الخبرة، قبل العودة للالتحاق بفريق النجوم بعد موسم أو موسمين.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى