العثماني يدعو إلى إبعاد قضية المساواة في الإرث عن التجاذبات السياسية

تيل كيل عربي

قال رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني "إن قضية المساواة في الإرث مرتبطة بمجال ديني وبنص قرآني، وأي تأويل فيها يرجع فيه إلى المجلس العلمي الأعلى". واعتبر العثماني في حوار مع صحيفة القدس العربي أن قضية المساواة في الإرث لا يجب أن نضعها في مجال الصراع السياسي، لأن ذلك سيضر بها، بحسبه. وأضاف العثماني"يمكن أن نحقق تقدمنا وازدهارنا في إطار ثوابت ديننا".

 من جهة أخرى، جدد العثماني التأكيد على الموقف الرسمي المغربي من قضية التطبيع مع إسرائيل. وأوضح العثماني أن "المغرب بمؤسساته الرسمية وقواه السياسية يعارض التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي، وبالتالي فهو يرفض كل المحاولات التي تشجع عليه".

وتابع "صحيح هناك أشخاص في كل البلدان العربية يتساهلون مع هذه الأمور، ولهم وجهات نظر ومواقف مغايرة، ولكن القوى السياسية الكبرى والاتجاه العام للمملكة المغربية ضد التطبيع".

وبخصوص جدوى مشاركة المغرب في الحرب داخل اليمن، لفت رئيس الحكومة إلى أن "هذه قضية معقدة يختلط فيها السياسي بالأمني بالمحلي والوطني والإقليمي والأممي"، وقال "ما دام ثمة جهود للأمم المتحدة في أفق إيجاد حلول للخروج من المأزق، فنحن دائما ندعمها ونأمل أن تنتهي إلى نتائج إيجابية، وندعم كل حل تنتهي إليه الأمم المتحدة ومجلس الأمن في إطار التعاون الإقليمي لحل مثل هذه المشاكل".

أخبار أخرى