تلاميذ تينغير يتحدون الثلوج ويلتحقون بالمؤسسات التعليمية - صور

تلاميذ يتحدون تقلبات المناخ والتساقطات الثلجية الاستثنائية للالتحاق بأقسام الدراسة
سعيد أهمان

على الرغم من التقلبات المناخية، تحدى المئات من التلاميذ في تينغير محاصرة الثلوج لمؤسساتهم والتحقوا بفصول الدراسة والداخليات ودار الطالبة، لمواصلة استفادتهم من الزمن المدرسي.

 صور التلاميذ وهم يلتحقون بأقسام الدراسة، رغم صعوبة ذلك، تقاسمتها الصفحة الرسمية للمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية، لتنقل أجواء الفصول الدراسية وساحات المدرسة والداخليات في جماعة أيت هاني القروية الواقعة ما بين تينغير والراشيدية، والتي تظهر أكوما من الثلوج في ساحات المدرسة، فيما تلقى التلاميذ دروسهم بشكل اعتيادي تفاديا لهدر الزمن المدرسي بسبب سوء الأحوال الجوية.

اقرأ أيضاً: الثلوج تحرم 10 آلاف تلميذ من الالتحاق بأقسام الدراسة

 وحفر التلاميذ بدعم من مدرسيهم وجمعيات الآباء والسلطات، ممرات داخل ساحات فضاء المؤسسات التعليمية المكسوة بالثلوج، كما باشرت السلطات تنقية الطرق التي تقود إلى المؤسسات قصد تيسير تنقلات التلاميذ عبر حافلات النقل المدرسي.

 

تلاميذ يتحدون تقلبات المناخ والتساقطات الثلجية الاستثنائية للالتحاق بأقسام الدراسة
تلاميذ يتحدون تقلبات المناخ والتساقطات الثلجية الاستثنائية للالتحاق بأقسام الدراسة
تلاميذ يتحدون تقلبات المناخ والتساقطات الثلجية الاستثنائية للالتحاق بأقسام الدراسة

تقرير موجز نشرته المديرية الإقليمية بتينغير على صفحتها الرسمية، أكد أن فريقا من مديرتها تفقد ظروف العمل بالمؤسسات التعليمية، وعقد لقاءات تحسيس، وتواصل مع سائقي حافلات النقل المدرسي لأخذ الاحتياطات خلال نقل التلاميذ من وإلى المؤسسات في هذه الظروف المناخية.

اقرأ أيضاً: العثماني: التساقطات الثلجية لم نشهدها منذ الستينات.. وشكلنا مركز قيادة استثنائي بقيادة وزير الداخلية 

 كما وجهت المديرية مذكرات تنظيمية لمديري المؤسسات التعليمية من أجل توخي مزيد من الحذر واتخاذ ما يلزم من تدابير لتجنب الأخطار والحفاظ على سلامة وأمن جميع التلميذات والتلاميذ والأطر والادارية والتربوية.