600 مؤتمر لاختيار رئيس التوحيد والإصلاح.. والأفارقة أبرز الضيوف

الشرقي الحرش

تستعد حركة التوحيد والإصلاح لتنظيم مؤتمرها السادس، ابتداء من اليوم الجمعة 3 غشت إلى غاية الأحد المقبل. وكشف عبد الرحيم الشيخي، الرئيس الحالي لحركة التوحيد والاصلاح، في اتصال مع "تيل كيل عربي"، أن كل التدابير والإجراءات اتخذت من أجل انجاح المؤتمر.

وأوضح الشيخي أن 600 مؤتمر سيحضرون المؤتمر لانتخاب قيادة الحركة، مشيرا إلى أنهم يمثلون جميع جهات ومناطق المغرب، حيث تم الاحتكام لقاعدة التمثيل النسبي لكل جهة. وبخصوص مسطرة الانتخاب كشف الشيخي أن المسطرة تنص على أنه لا أحد يرشح نفسه، مشيرا إلى أن الجمع يفرز 5 مرشحين، يقع عليهم التداول ويتم انتخاب أحدهم رئيسا في أول جولة إذا حصل على الأغلبية المطلقة، أو المرور لجولة ثانية.

من جهة أخرى، كشف الشيخي أن الحركة استدعت عددا من ممثلي الجمعيات الإسلامية بإفريقيا لحضور المؤتمر، معتبرا أن ذلك ترسيخ لمسار من التعاون والشراكة بدأته الحركة معهم منذ سنوات، كما يعكس ضرورة الانفتاح على إفريقيا. ومن المرتقب أن يحضر الجلسة الافتتاحية للمؤتمر مساء اليوم الجمعة ممثلون عن حركات إسلامية في عدد من الدول الإفريقية والعربية، أبرزها تونس والجزائر وليبيا، والسودان ومالي وتشاد والكوت ديفوار وغامبيا والسينغال.

مواضيع ذات صلة

loading...