البرنامج الإعدادي للمنتخب المغربي قبل ودية "البدلاء" أمام أوزبكستان

صفاء بنعوشي

يخوض المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم، مساء اليوم الاثنين، حصته التدريبية الأخيرة بالبيضاء قبل ثان ودية أمام المنتخب والأوزبكستاني، والتي ستجمع الطرفين على أرضية ملعب محمد الخامس، في إطار استعدادات المجموعة للمشاركة بنهائيات كأس العالم روسيا 2018.

واختار هيرفي رونار، مدرب المنتخب، بدء استعداداتهم بملحق ملعب الأمير مولاي عبد الله، مباشرة بعد وصول البعثة المغربية إلى أرض الوطن، بعد مواجهة صيربيا، الجمعة الماضي، بالملعب الأولمبي لتورينو، والتي انتهت لصالح الأسود بحصة هدفين مقابل واحد.

ويتجه المدرب إلى منح الفرصة إلى بدلاء المنتخب، والاستعانة بتشكيلة مغايرة تضم الأسماء الكروية التي غابت عن مباراة صيربيا، أو تلك التي شاركت لدقائق معدودة، كأيوب الكعبي، هداف بطولة إفريقيا للاعبين المحليين "شان"، وسفيان أمرابط، إضافة للأسماء الشابة داخل الكثيبة، أبرزهم أشرف الحكيمي و أمين حاريث، وزكرياء البيض، الاسم الجديد بالقائمة.

هيرفي رونار، سيسلط الضوء على تشكيلته وأيضا البرنامج الإعدادي المرتقب للمجموعة قبل الاستحقاق العالمي، في ندوة صحفية قبل 24 ساعة من لقاء أوزبكستان، بـ"دونور".

ومنحت جامعة الكرة جميع الصلاحيات،  للمدرب السابق للمنتخب زامبيا، لحسم هوية المنتخبات التي سيواجهها الأسود، قبل السفر إلى روسيا لخوض غمار المنافسة العالمية، بعد الطلبات الكثيرة التي توصلت بها من أزيد من منتخب أوروبي وأيضا إفريقي..

ومن بين المعايير، التي فرضها الناخب الوطني خلال اللقاءات الودية، مواجهة منتخبات من المدرسة الأوروبية والأسيوية، قريبة من طريقة لعب المنافسين الثلاث للمغرب، البرتغال، وإسبانيا، وإيران.

وفي السياق ذاته، أعلن إتحاد الكرة لإيستونيا عبر موقع على الانترنيت، توصله رسميا إلى اتفاق مع نظيره المغربي، لبرمجة المباراة الودية حدد تاريخها في 9 يونيو المقبل، بالعاصمة طالين، وتحديدا بالملعب الشهير "لوكوك  آرينا".

وعن تجمع المنتخب المغربي الإعدادي قبل "المونديال"، فقد استقر رونار على تاريخ 21 ماي المقبل، لافتتاح مرحلة الإعدادات بمركز التداريب المعمورة بسلا، لمدة حددها في أسبوع، مع إمكانية برمجة مباراة ودية واحدة، إذ لازالت المفاوضات مع عدد من الاتحادات الكروية، لتحديد المنتخب الذي سيتم استقباله بالمغرب.

وكان الإتحاد الدولي لكرة القدم"فيفا"، قد فرض على جميع المنتخبات المشاركة بالبطولة العالمية، التواجد بروسيا قبل خمسة أيام على الأقل، من انطلاق النسخة الواحدة والعشرين للمونديال.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى