الزفزافي يهنئ الملك على نجاح العملية الجراحية التي قام بها

هيئة التحرير

قال ناصر الزفزافي، قائد حراك الريف، إنه يهنئ الملك محمد السادس على نجاح العملية الجراحية التي أجراها على مستوى القلب.

وصرح الزفزافي خلال بداية محاكمته اليوم رفقة 53 متهما آخرين أمام جنايات البيضاء، للقاضي أنه "يتقدم بملتمس باسمه وباسم كافة المعتقلين وهو تهنئة الملك على نجاح العملية وأنه يتمنى له الشفاء العاجل".

من جهة ثانية، كان القاضي علي طرشي، رئيس جلسة محاكمة معتقلي الحراك، قد سمح أمس، لناصر الزفزافي القائد الميداني لحراك الريف، بأن يعرض على طبيب الأشعة.

وقرر القاضي عرض الزفزافي على طبيب متخصص في الأشعة، خلال محاكمتهم أمام غرفة الجنايات لدى استئنافية البيضاء، بعد أن أخبره ناصر أنه يعاني من صداع في نصفه الأيمن من وجهه.

وخلال الاستماع إلى المعتقل، وسيم البوستاتي، المتابع بجنايات وجنح، قاطع الزفزافي هذا الاستجواب وطلب من القاضي السماح له بالتحدث، وقال "إنه يريد أن يعرض على طبيب لكون نصفه الأيمن من وجهه لم يعد يشعر به ويحس بصداع دائم".

وسمح له رئيس الجلسة بالعرض على الطبيب المداوم خلال جلسة المحاكمة، وبعدها عاد، ليتوصل القاضي بأن الأمر يتطلب العرض على طبيب متخصص، فسمح مرة أخرى له بذلك.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...