الفرقة الوطنية توقف إحدى الضحايا المفترضات لتوفيق بوعشرين

توفيق بوعشرين مدير نشر "أخبار اليوم"
هيئة التحرير

أكد النقيب محمد زيان، عن هيئة الدفاع عن توفيق بوعشرين، مدير نشر يومية "أخبار اليوم"، أن عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، حلت اليوم بمنزلها وأخذتها إلى مقر الفرقة.

وأوضح زيان في اتصال ب "تيل كيل عربي" أنه يجهل لحد الساعة تصرف عناصر الفرقة وهل هو أمر باعتقال عفاف برناني، التي تعتبر إحدى الضحايا الثمانية لتوفيق برعشرين اللواتي رفعن ضده شكايات باعتداءات جنسية، أو من أجل الاستماع إليها بخصوص الدعوى بالزور التي رفعتها ضد محضر الاستماع إليها في قضية بوعشرين أمام الفرقة الوطنية، حيث أشارت في دعواها أنه لا يتعلق بها.

وكان زيان، خلال الجلسة الأولى للنظر في ملف بوعشرين أمام جنايات البيضاء الخميس الماضي، قال إن "اثنين من المشتكيات لم ينصب أحد مؤازا لهما كمطالبتين بالحق المدني، أولهما برناني عفاف، التي رفعت دعوى زور امام محكمة النقض ضد الفرقة الوطنية، والثانية هي أمال الهواري، التي لم ينصب أحد مؤازر لها كمطالبة بالحق المدني".

كما أخبر زيان المحكمة أن "موكله بوعشرين رفع رعوى بالزور أمام رئيس محكمة النقض، في محضر استنطاقه أمام نائب الوكيل العام الذي تولى استنطاقه وأصدر بموجبه قرار إحالته على غرفة الجنايات، وأن الرئيس عين قاضيين للتحقيق والبحث في هذا الموضوع".

مواضيع ذات صلة

loading...