سلطات جرادة تتوعد أشخاصا عرقلوا عملية إسعاف ضحايا انهيار منجم في المدينة

وكالات

قالت السلطات المحلية بجرادة إنه قد تم فتح تحقيق، تحت إشراف النيابة العامة، لتحديد ظروف وملابسات حادث جرادة اليوم، الذي عرف مصرع شخص (من مواليد سنة 1986)إثر انهيار نفق تحت أرضي عشوائي لاستخراج الفحم بناحية حي حاسي بلال بجرادة، مشيرة إلى ترتيب الإجراءات القانونية المناسبة في حق كل من ثبت تورطه في عرقلة تدخل السلطات العمومية ومقاومتها والحيلولة دون تقديم المساعدة لشخص في خطر.

وأوضحت السلطات، أنه "حال إشعارها بحادث الانهيار، انتقلت إلى عين المكان، السلطات المحلية والأمنية ومصالح الوقاية المدنية لمحاولة إنقاذ الشخص المعني، إلا أن مجموعة من الأشخاص تعمدت الحيلولة دون تدخل السلطات لتقديم المساعدة لشخص في خطر واتخاذ الإجراءات الضرورية".

وأوضح المصدر ذاته أن هؤلاء الأشخاص الذين قاموا بانتشال جثة الضحية من داخل النفق، عمدوا بعد ذلك إلى نقلها على متن سيارة خاصة وتشييعها في موكب احتجاجي، في خرق تام للقوانين الجاري بها العمل.

مواضيع ذات صلة