ليبيا.. مافيا الاتجار بالبشر تهدد بقطع رأس مغربي محتجز (تسجيل صوتي)

الشرقي الحرش

 بعد نشر موقع "تيلكيل عربي" لتحقيق حول مأساة المغاربة المحتجزين بليبيا، توصل الموقع بتسجيل صوتي يكشف ابتزاز مافيا الهجرة السرية والاتجار في البشر لعائلات وأقرباء المحتجزين.

 التسجيل الصوتي يكشف تهديد أحد متزعمي شبكات الهجرة غير الشرعية لأخت أحد المغاربة المحتجزين في ليبيا بقطع رأسه إن لم تبعث له مبلغا من المال.

متزعم شبكة الهجرة غير الشرعية ظل يردد في المكالمة المسجلة أنها سيبعث لمحدثته من المغرب بصور رأس أخيها المحتجز مقطوعا، إن لم يتوصل بالمبلغ المالي الذي يطلبه، فيما ظلت تتوسل إليه، وتؤكد أن عدم إرسالها للمبلغ ناتج عن رفض وكالة "ويسترن يونيون" تحويله. وكان موقع "تيلكيل عربي" قد نشر تحقيقا حول المغاربة المحتجزين في ليبيا، كشف فيه عن وجود عصابات تمتهن الاتجار في مغاربة الهجرة غير الشرعية بليبيا ، وتهدد عائلات مغربية بتصفيتهم، إن لم يسلموهم الأموال التي يطلبونها.

وكشفت "ابتسام ع" أخت أحد المحتجزين في اتصال مع الموقع أن شقيقها دفع حوالي 4 ملايين سنتيم لأحد السماسرة بمدينة الفقيه بنصالح من أجل تسهيل عملية وصوله لإيطاليا، مشيرة إلى أنه ذهب رفقة اثنين من عائلته نحو الجزائر قبل أن ينتهي بهم المطاف في ليبيا، ويجد نفسه ضحية لمليشيات الهجرة السرية والاتجار في البشر.

وكشفت المتحدثة أن هذه الشبكات بدأت تهدد العائلة بتصفيته إذا لم يدفعوا ما يطلبونه منهم من أموال، مشيرة إلى أنهم رضخوا لمطالبهم وبعثوا الأموال مع أحد السماسرة.

مواضيع ذات صلة

    أخبار أخرى