ابن كيران: نادم على عدم رفع الدعم عن "البوطا" وعلى الدولة أن تكون جادّة في الموضوع

بشرى الردادي

أعرب عبد الإله ابن كيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، اليوم الأحد، في لقاء حزبي بفاس، عن ندمه، بسبب عدم رفعه الدعم عن "البوطا"، حينما كان رئيسا للحكومة.

وقال ابن كيران: "الحكومة دابا كتقول باغا ديرها، هاد القضية أنا لي كنت غنديرها، وما عملتهاش وأنا نادم. يا ريت يديروها، ولكن بالطريقة الصحيحة، والطريقة الصحيحة هي تعطي للمغاربة كاملين من غنيهم إلى فقيرهم، بوطا، كل شهر، فابور بلا حتى ريال، ونربحوا حينها من 9 إلى 10 مليار درهم. دابا دارولها 26 مليار درهم، غنربحوا 20 مليار درهم، لأن الغاز طلع ثلاثة ولا أربعة د المرات، باقية الدولة تتخلصها، لأنها ما قدراتش دير هاد الإصلاح".

وأكد أن معظم هذا الدعم لا يذهب إلى الفقراء والمساكين، مضيفا أنه يريد للطبقة المتوسطة أن تستفيد أيضا، مع استثناء الأغنياء منه.

وتابع ابن كيران، متسائلا: "لماذا ستستفيد المطاعم مثلا؟ هل تعرفون كم قنينة غاز يستهلك الفلاحون؟ مثلا، صديق لي يملك مزرعة صغيرة يستعمل فيها 70 قنينة غاز في الأسبوع، والدولة تدعمه بـ7000 درهم يوميا"، معتبرا أنه على الدولة أن تكون جادة بخصوص معرفة من يستحق دعم الغاز، كما كانت قادرة على معرفة من يحتاجون دعم الجائحة"؛ حيث قال: "الدولة ملي كتبغي دير شي حاجة كتعرف ديرها".