رسمي.. 1700 حالة  ليشمانيا ومدير الأوبئة يطير إلى زاكورة 

مدير الأوبئة ومحاربة الأمراض بوزارة الصحة يسار الصورة خلال لقاء أمس بمدينة زاكورة
سعيد أهمان

اضطر مدير الأوبئة ومحاربة الأمراض بوزارة الصحة عبد الرحمان معروفي إلى التنقل صوب زاكورة لمحاصرة مد انتشار داء الليشمانيا بقرى ومداشر بالمنطقة في اجتماع عقد أمس الأربعاء بحضور مسؤولين بالإقليم.

وأكد عبد الرحمان معروفي مدير الأوبئة ومحاربة الأمراض بوزارة الصحة أن عدد الحالات المصابة بداء الليشمانيا في زاكورة تصل إلى 1700 حالة، وأن الحالة الوبائية متحكم فيها وتحت السيطرة، وأن رهاننا هو محاربة هذا المرض كما هو مخطط له سيكون في أفق 2030".

ولفت مدير الأوبئة أن زيارته للمنطقة بمعية وفد من وزارته "تمت بتعليمات من وزير الصحة للوقوف على مدى تقدم عمليات محاربة داء الليشمانيا، وأن مصالح وزارة الصحة بالمنطقة تباشر عملا جبارا بتعاون مع السلطات الاقليمية والمحلية والمنتخبة والفاعلين المدنيين في حملات تحسيس وتوعية بمختلف المواقع التي انتشر فيها الداء".

وأكد المسؤول أن "داء الليشمانيا مرض معروف ولديه علاجه تقدمه مصالح وزارة الصحة مجانا، غير أن ذلك يتطلب وقتا قد يصل إلى شهرين من العلاج مجانا".

وأشار مدير الأوبئة بوزارة الصحة أنه خلال اجتماع عقد برئاسة الكاتب العام لعمالة إقليم زاكورة حضره رؤساء الجماعات الترابية وممثلون عن قطاعات حكومية وهيئات مدنية قدم خلاله برنامج عمل سنة 2018 من أجل "مواصلة حملات محاربة الفأر الغابوي والقوارض وفق برنامج عمل ميداني يشارك فيه جميع المتدخلين، وهي أحسن طريقة لمحاربة داء الليشمانيا"، وفق تعب المسؤول الوزاري. وأبلغ مدير الأوبئة ومحاربة الأمراض أن وزارة الصحة ستطلق مباراة لتوظيف أطباء خلال الأيام القليلة المقبلة، ستكون حصة زاكورة منها 10 مناصب جديدة خلال السنة المالية 2018، وفق إفاداته.

مواضيع ذات صلة

أخبار أخرى

loading...