"شان 2018".. "أسود البطولة" يتطلعون للأول لقب قاري

الكعبي يحتاج لكسب ثقة رونار خلال المباريات القادمة
هيئة التحرير

تتجه الأنظار، مساء اليوم الأحد، إلى ملعب محمد الخامس بالدار البيضاء، والذي يستضيف نهائي بطولة إفريقيا للاعبين المحلي"شان2018"، بين المنتخبين المغربي ونظيره النيجري.

"أسود البطولة" أقنعوا منذ أول مباراة أمام موريتانيا وبنتيجة عريضة، وهي المباراة التي اعتبرها الناخب الوطني جمال السلامي، مفتاحا للدفاع عن حظوظ المغرب في التتويج بالكأس القارية.

خطوات الهداف الكعبي في "الشان" كانت ثابتة، بعد أن استطاعوا الفوز على غينيا نتيجة وأداء في ثان المباريات، وكانوا وراء إقالة أول مدرب بالبطولة الإفريقية، ويتعلق الأمر  ببلابي بانغورا.

ولعل مباراة المغرب والسودان الأخيرة بدور المجموعات هي الوحيدة التي غابت عنها الأهداف، وفشل خلالها أيوب الكعبي، هداف "الشان" التاريخي، من هز الشباك، لكنها كانت فرصة لمنح دكة الاحتياط دقائق لعب إضافية.

اقرأ أيضاً: رونار يتحدث عن حظوظ المغرب بكأس العالم ويحضر مفاجأة لنجوم "الشان"

جمهور "دونور"  كان له دور هام بمشوار المنتخب المحلي، فقد تنقل الآلاف إلى الملعب منذ  المواجهة الافتتاحية، وأعادوا الروح إلى مدرجاته، بعد برودة دامت لأزيد من خمسة أسابيع، بسبب قرار الإغلاق للإصلاحات.

التنظيم التكتيكي للمنتخب المغربي، بدا واضحا في مباراة ناميبيا، لحساب دور ربع النهائي، فقد أتبث العناصر الكروية أن تألقها لم يكن وليد الصدفة، لتخطف بطاقة التأهل إلى أقوى لقاءات "الشان" أمام "ثوار" ليبيا.

ولم يكن أحد يتوقع أن "القمة العربية" بين المنتخبين الليبي ونظيره المغربي،  ستحتكم إلى الأشواط الإضافية، بعد هدف  ليبي قاتل،  بعثر أوراق رجال السلامي، في أخر دقائق المنافسة، لكنه أشعل المنافسة ليكرس "الأسود" تفوقهم بالأداء وبثلاثية منحتهم بطاقة العبور إلى نهائي "الحلم" القاري.

بطولة إفريقيا للاعبين المحليين، كانت فرصة للأسماء المحلية، لكتابة اسمها بمداد من ذهب، أبرزها كان لاعب نهضة بركان أيوب الكعبي، الذي أقنع  ونجح في تحطيم الأرقام القياسية، والتربع على عرش هدافي "الشان" التاريخيين.

وكان هيرفي رونار، مدرب المنتخب الأول، حاضرا  بتداريب المحلي وتابع مبارياتهم من المدرجات، طيلة أطوار المنافسات الإفريقية، إذ من المرتقب أن يحلق المتألقين منهم، بالتجمع الإعدادي المقبل، شهر مارس المقبل، استعدادا لنهائيات كأس العالم روسيا 2018.

اقرأ أيضاً: تقرير: "الكاف" يحرج الكاميرون قبل حسم ملف "كان 2019"

للإشارة، فقد ظفرت المملكة بتنظيم  النسخة الخامسة من بطولة إفريقيا للاعبين المحليين بدلا من كينيا، والتي امتدت فعالياتها من الـ13 من شهر يناير الماضي، وإلى غاية اليوم الأحد، حيث حظيت اللجنة المنظمة بإشادة أحمد أحمد، رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، خلال عمومية "الكاف" الأخيرة بالبيضاء.

مواضيع ذات صلة

loading...