تقرير: "الكاف" يحرج الكاميرون قبل حسم ملف "كان 2019"

هيئة التحرير

عمم الإتحاد الإفريقي لكرة القدم "الكاف"، تقريرا مفصلا عن دفتر التحملات الذي يجبه احترام من طرف البلد المستضيف لبطولة الأمم الإفريقية، بعد الأسئلة التي واجها الرئيس أحمد أحمد،  من طرف الصحافة الكاميرونية على هامش العمومية الأربعين للاتحاد القاري، بعد تأجيل مناقشة خلاصات اللجنة المحايدة "Roland Berger"، بعد أولى زيارتها لأرض"الأسود الغير مروضة".

وأكد "الكاف" في تقريره، أنه بصدد تكوين لجان تفتيش تابعة له تضم خبراء وأطر تقنية، للوقوف على سير الأشغال بالمنشات الرياضية والحيوية في بلاد، قبل القرار الحاسم في إبقاء أو سحب البطولة القارية من البلد.

الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، شدد على أن الكاميرون عليها التوفر على ستة ملاعب على الأقل جاهزة لاستضافة "الكان"، وبطاقة استيعابية تتراوح ما بين 15 و40 ألف  متفرج على الأقل، قبل ستة أشهر على انطلاق فعاليات البطولة.

كما أن "الكاف" سيحرص على  ملائمة الملاعب المذكورة إلى المعايير والشروط التي تم وضعها سابقا من طرفه لجنته التنفيذية، وأبرزها توفير ملاعب ملحقة لتداريب المنتخبات الـ24 المشاركة في البطولة بعشب طبيعي، وواحداً خاصا فقط بالحكام في كل  مدينة، مع توفير خدمات طبية عالية المستوى، وتدابير أمنية كافية، لإنجاح النسخة الـ31 للكان.

وكان الكاميرون، قد طالب الاتحاد القاري للعبة، بتأجيل قانون الرفع من المنتخبات المشاركة إلى الدورة المقبلة للبطولة، لكن الرئيس أحمد أحمد، شدد بأن لا تنازلات ستكون بخصوص قرارات "الكاف" التي تمت المصادقة عليها شهر يوليوز الماضي، الأمر الذي يصعب على الكاميرون استقبال المنافسة الكروية الأبرز في القارة السمراء.

وتبقى حظوظ المغرب وافرة لاستضافة "كان 2019"، في حال سحب تنظيمه من الكاميرون، بعد النجاح الذي حققته الدورة الخامسة لـ"الشان"، والتي ستختتم فعالياتها، غدا الأحد، بمباراة الأسود المحلية ونيجيريا.

أخبار أخرى