تعويضات مالية لعائلات ضحايا فاجعة ملعب إندونيسيا 

أمينة مودن

خصص جوكو ويدودو، رئيس دولة إندونيسيا، تعويضات مالية لعائلات ضحايا فاجعة التدافع والشغب،في مباراة بالدوري المحلي.

ونقلت وكالات الأخبار، اليوم الإثنين، عن الحكومة الإندونيسية، تخصيص 3200 دولار لكل عائلة فقدت واحدا من أفرادها، على إثر الأحداث التي رافقت مباراة لكرة القدم.

وأوضح المصدر ذاته، أن رئيس دولة اندونيسيا قرر التبرع ماليا لعائلات الضحايا، كما أنه يُتابع عن كثب تفاصيل التحقيق الذي تقوده السلطات الأمنية منذ 48 ساعة تقريبا، للوقوف على ملابسات الحادث ومتابعة المتورطين.

كما أعلن  رئيس البلاد خلال الساعات الماضية، تعليق منافسات الدوري، إلى حين الانتهاء من التحقيقات، ووضع خطة جديدة لتأمين المباريات بعد الفاجعة التي أودت بحياة 125 شخصا حسب ما أعلنته الحكومة.

من جهته الاتحاد الدولي لكرة القدم" فيفا"، أوفد ممثلين عنه إلى إندونيسيا، من أجل مواكبة التحقيقات في هذا الحادث المأساوي.