هامّ لمشجعي مونديال قطر.. توقيع اتفاقية شراكة لتخصيص رحلات جوية بأسعار تفضيلية

بشرى الردادي

تمّ، اليوم الخميس، بالرباط، توقيع اتفاقية شراكة بين وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، والجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، وشركة الخطوط الملكية المغربية، لتخصيص رحلات جوية بأسعار تفضيلية لمشجعي المنتخب المغربي في كأس العالم قطر 2022.

ووقع الاتفاقية كل من شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، وفوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، وعبد الحميد عدو، الرئيس المدير العام للخطوط الملكية المغربية.

وبناء على هذه الاتفاقية، فبالإضافة إلى الرحلات اليومية المباشرة الدارالبيضاء-الدوحة، ستبرمج الشركة، خلال نفس الفترة، رحلات إضافية مباشرة ذات طاقة استيعابية تصل إلى 3000 مقعد، وبسعر محدد في 5000 درهم (ذهابا وإيابا) وشامل لكل الرسوم.

ويشترط للاستفادة من هذا العرض التوفر على تذاكر الولوج إلى المباريات. كما ستطرح التذاكر للبيع خلال الأيام القادمة، عبر الوكالات التجارية للخطوط الملكية المغربية.

وأبرز بنموسى في كلمة خلال مراسيم التوقيع أن الاتفاقية تهدف لتقديم دعم من طرف الوزارة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم وشركة الخطوط الملكية المغربية، للرفع من عدد الرحلات التي تربط بين المغرب وقطر، خلال كأس العالم، وذلك بتسعيرة في حدود 5000 درهم (ذهابا وإيابا)، وهي مخصصة لكل المشجعين الراغبين في مؤازرة المنتخب المغربي خلال النهائيات.

وأضاف أن هذه الاتفاقية ستمكن من تسهيل التنقل والترتيبات لتسجيل أكبر عدد من المشجعين، والتوقيع على حضور جماهيري كبير في مباريات الفريق الوطني، بفضل رحلات يومية ورحلات خاصة بالمباريات التي تخوضها النخبة الوطنية.

من جانبه، أشار عدو إلى أن الخطوط الملكية المغربية ستضع عرضا يمكّن مشجعي الفريق الوطني من الحضور للمباريات الثلاث للمنتخب المغربي، برسم الدور الأول لنهائيات كأس العالم، وذلك من 20 نونبر إلى 04 دجنبر.

بدوره، أشاد لقجع بتنقل الجمهور المغربي الناجح خلال مونديال روسيا، والدعم والمساندة التي تم تقديمها للفريق الوطني، خلال المباريات، مضيفا أن الجماهير المغربية معروفة بتنقلها بالآلاف والمؤازرة الدائمة للنخبة الوطنية وجميع الأندية الوطنية.

يذكر أن المنتخب المغربي لكرة القدم يشارك في نهائيات كأس العالم للمرة السادسة في تاريخه.